“لقينا حل!”

وأنا في طريقي إلى المنزل عائداً من المسجد سمعتُ صغيراً، لم يتجاوز سنته العاشرة بعد، يصرخ بِأعلى صوته وهو يخاطب أقرانه “لقينا حل!”. شدّتني تلك العبارة فَقررتُ التوقف للحظة والنظر إليهم. كلهم لحقوا به لِيتأكدوا ما إذا كان الذي وجده صاحبهم يحلّ المشكلة التي أشكلتْ عليهم…

وماذا وجدوا بعد أن لحقوا به؟

وجدوا حل مشكلتهم.

تركتهم وأكملتُ طريق العودة إلى المنزل وتلك الابتسامة التي رُسمتْ على وجهي من عبارة ذلك الطفل لم تفارقني حتى وصلتُ إلى المنزل. ظللْتُ أتفكر في ما قال ولم أتوقف عن التفكير حتى تحركتْ أناملي لِأكتبها لكم.

“لقينا حل!”

تخيلوا لو أن كل واحدٍ من أولئك الأطفال راح يبحث عن حل لِلمشكلة التي واجهتهم ولم يتوقفوا عن البحث حتى يجدوه لِيعودوا إلى أقرانهم والشغف يسابِقهم فَيقولوا بِفرح “لقينا حل!”

تخيلوا لو أن كل واحدٍ في مجتمعنا صبّ كل اهتمامه وجهده ووقته في البحث عن الحل لِمشكلةٍ واجهته أو عادةٍ في المجتمع تحتاج إلى التغيير! تخيلوا لو أننا لا نقول “عندنا مشكلة!” ولا نتذمّر من سوء الحال أو نشتكي من عمق الجرح بل ننظر إلى المشكلة على أنها فرصة لِلتجديد والتغيير وإثبات الذات.

“لقينا حل!” هي العبارة الأمثل لكل إنسان يريد أن يصنع التغيير في من حوله؛ والإنسان قد جُبِل على حب التأثير في الناس والتغيير فيهم. ولن يمكننا الوصول إلى هذه المرحلة حتى نجعل عبارة “لقينا حل!” عادةً على لساننا وحتى تتعود أعيننا على البحث عن الحلول لِنكون أفراداً منتجين في مجتمعنا بدلاً من كوننا عالةً عليه.

معلومة (١): لا ينهض مجتمعٌ أعينُ أفراده بحثتْ عن المشاكل دون التفكير والتأمّل في حلّها. المجتمعات الرائدة هي تلك المجتمعات الي كرّستْ كل طاقاتها وجهودها في البحث عن الحلول والمضي قُدُماً لأنها تعلم بأن التركيز على المشاكل لا يحلّها بل يزيدها سوءاً.

معلومة (٢): من أهم صفات القائد أن يكون حلّالاً لِلمشاكل – يعني دائماً يقول “لقينا حل!.” ومن أهم صفات الانهزاميّ والضعيف أن يكون مصدراً لِلمشاكل والمصائب – يعني دائماً يقول “عندنا مشكلة!.”

رأي واحد حول ““لقينا حل!”

اضافة لك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

المدونة على ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: