كيف تتعامل مع من لا تطيقهم؟

ذلك عنوان الكتاب الذي شدّني وأنا أصول وأجول بين رفوف المكتبة والذي كان يصرخ "استعرني." لبّيت طلب الكتاب واستعرته وأنا برفقة زميلي محمد الذي استعار كتاباً آخر لم يعد يهمّه بعدما رأى كتابي ليقول لي "ممكن تعطيني إياه بعد ما تقرأه؟" أنت، أنا، هو، هي وكل الناس بحاجة إلى معرفة الإجابة على ذلك السؤال الذي... المزيد ←

الملك فقير

يوم ثلاثاء، في وسط الشتاء، وُلِد رضيعٌ يُدعى "فقير" وقد كتب الله له الملك حتى يموت. فقد تولى الملك في سن مبكرة ولم يكن له سلف فقد كانت المملكة مستعمرة من ممالك أخرى حتى شاءوا أن يقيضوا أحداً من أهلها وما لها أجدر من صاحبنا الـمُقدّر لها "فقير." وما أن تولى الـمُــلك حتى قرّر تسمية... المزيد ←

نحن أمة لا تـ …

أجزم بأن عقلك أكمل لك العبارة بِكلمة "تقرأ" لا لشيء ولكن لأن تلك العبارة - نحن أمة لا تقرأ - أصبحت مشهورة إلى أن صارت تملي نفسها على كل من يقرأ بدايتها أو جزءاً منها. ولكن كان لِشغفي للقراءة وحبي لِاقتناء الكتب وبحثي المتواصل عن المعلومة رأيٌ آخر في تلك العبارة. في أول أيام وظيفتي،... المزيد ←

حياة في كوب

في عمق الصحراء، وبين الرمال، وحول الجبال، حيث السكون يسابق العاصفة، والجفاف يغلب المطر، والقحط فيها يتسيّد الموقف. رجلان، فألٌ وشؤم، قذفهما الله في قلب تلك الصحراء وأضلّهما الطريق لِيضيعا فيها بلا أملٍ لِعَوْدٍ قريب. تمرّ الساعة تتلوها الساعة والأمل يُهدَر من روحَيْهما مع كل قطرة عرق تسقط منهما من أشعة الشمس الحارة. وعلى مشارف... المزيد ←

يسخرون لأنهم يخسرون

يبذل قصارى جهده، يعمل ليل نهار، لا يستكين أبداً، يطلب العلم حثيثاً، يتميّز في كل ما ينجزه، مختلف في عطائه، ورائع في أدائه. وإذا قدم شيئاً لهم، ضحكوا عليه وسخروا منه ورشقوه بألوان العبارات المثبطة والمحبطة وكأنه لم يقدم شيئاً البتة. بل لم يكلفوا على أنفسهم عناء الثناء والشكر لمجاملته على مجهوداته وإنجازاته. لحظة! هل... المزيد ←

وماذا بعد الذنب؟

"قد قامت الصلاة قد قامت الصلاة" عبارة تصدح بها آلاف المنابر من حولنا في وقت واحد تنادي بأداء الصلاة ولازلنا نؤخر تأديتها. "حبيبي ممكن تروح تجيب لبن وزبادي للبيت" عبارة ترددها أمهاتنا عشر مرات على مسامعنا ولا نعيها ونقوم بالواجب إلا بعد المرة العاشرة. "مصاب بإنفلونزا ويجب إراحته عن العمل ٣ أيام" عبارة كُتبت على... المزيد ←

الاختبار الأخير

"يا الله!! وش ذا الحظ الخايس؟ ما فيه أمل أَبَرْشم!" عبارةٌ دارتْ في ذهن طالب على مشارف البدء في اختبار نهائي وقد دخل عليه مراقب معروف بحزمه وصرامته ضد كل من يتسلّح بالغش أثناء الاختبارات. وبعد الانتهاء من الاختبار، رسب الطالب لعدم استطاعته الغش من شدة خوفه من المراقب. كان الاختبار الذي اختبره ذلك الطالب... المزيد ←

تشتكي من سوء الحظ؟

قرّر الرحيل من دياره وهجرتها إلى ديار أخرى من شدّة الفقر عَلّهُ يجد ما يسدّ به جوعه في تلك الديار ويفتح الله له أبواب رزقه. حزم كل ما يملك وجمع أغراضه وربطها بِقطعة جلد ووضعها على ظهر حماره؛ ومن هنا بدأت رحلة السعي وراء الرزق. ظلّ يمشي في طريقه حتى أنهكه الجوع وقد انقضى زاده... المزيد ←

فاهم غلط

*يضرب بوري والإشارة لم يتجاوز وقت تحوّلها من الحمراء إلى الخضراء سوى بضع أجزاءٍ من الثانية* *يفكّ حزام الأمان ويقوم من مقعده ويأخذ أمتعته وملّاح الطائرة لم يُكمل بَعدْ عبارته الشهيرة "حمداً لله على الوصول. المرجو من حضرات السادة الركوب البقاء في مقاعدكم وعدم فك أحزمة الأمان إلى أن تنطفئ إشارة ربط الحزام وذلك لِسلامتكم"*... المزيد ←

يجي لك يوم

الإقلاع؟ - ٧:٢٠ المساء الخطوط؟ - البريطانية الجواز؟ - معاي العفش وكل شي جاهز خلاص؟ - إيه الحمد لله كل شي تمام وبعد هذا الحوار المُقتضب الذي دار بيني وبين أمي - حفظها الله - أخذتُ حقائبي وقبّلتُ رأسَها ويدَها ثم خرجت متّجهاً لِلسيارة التي سَتُقلّني إلى المطار. لِحرصي الزائد، وصلتُ المطار قبل الإقلاع بِأربع... المزيد ←

المدونة على ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: